بيان -رقم81- لسماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني بخصوص الثورة السورية

بيان -رقم81- لسماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني بخصوص الثورة السورية

2

 

 

بيان -رقم81- لسماحة المرجع الديني العراقي العربي السيد الصرخي الحسني بخصوص الثورة السورية

 

 الموت ولا المذلة ... هيهات منا الذلة

 

سماحة المرجع السيد الصرخي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

وبعد :-

 

منذ فترة طويلة تقترب من السنتين انطلقت الثورة السورية ، ولم نسمع أو نقرأ شيئا صدر من سماحتكم بخصوصها ، وهذا خلاف ما نعرفه عنكم من التفاعل مع الآخرين ونصرة المظلومين والمطالبة بالحقوق وتشخيص وتمييز الحق عن الباطل ، خاصة ونحن اطلعنا على تأييدكم ومباركتكم للثورات الأخرى في تونس ومصر وليبيا واليمن وغيرها من بلدان ، ونأسف عن نقل كلام يقوله البعض بأن سماحتكم سكت بخصوص الثورة السورية بدافع طائفي ؛ لأن الصراع في سوريا صراع طائفي بين العلويين والسنة أي بين الشيعة والسنة فنرجوا منكم الإجابة والتوضيح قدر الإمكان ولكم الأجر والثواب ونشكركم على تقبل السؤال ؟

 

بسمه تعالى::

 

أولا : إن عدم اطلاعكم على شيء لا يستلزم عدم  صدور أي شيء ، فقد صدر الكثير من الكلام بهذا الخصوص ، ومنذ الأيام الأولى لانطلاق ثورة ابنائنا الأعزاء في سوريا الشام قد أيدناها وباركناها ودعونا لدعمها ونصرتها بكل ما يستطاع ؛ لأنها ثورة  شعب جائع مقهور مظلوم على سلطة ظالمة متجبرة ، فكيف لا نكون مع المظلوم ضد الظالم ؟ فهل نخرج عن الاسلام ومنهج الرسول الأمين وأهل بيته الأطهار (صلوت الله عليه وعليهم أجمعين) ؟ وهل نخرج من الأخلاق والإنسانية ؟

 

ثانيا : وقد ذكرنا ونكرر أن شعار ثورة شعبنا في سوريا ((الموت ولا المذلة))هو تجسيد واقعي حي لشعار كربلاء شعار الحسين عليه السلام وآله وصحبه الأطهار  ((هيهات منا الذلة)).....((وإنّي ما خرجت أشراً ولا بطراً ولا ظالماً ولا مفسداً وإنّما خرجت أريد الإصلاح في أمّة جدّي))....((والله لا أرى الموت إلا سعادة والحياة مع الظالمين إلا برماً))...

 

ثالثا : إن دعوى كون الصراع في سوريا الشام  صراعا شيعيّا سنّيّا فهي دعوى باطلة جزما ، فهي من مخترعات ومختلقات السياسة الباطلة والسياسيين الضالين الظالمين ، سياسة التكفير القاتل من مدّعي التسنن والتشيع معا ، سياسة الانتهاز والانتفاع والمكاسب الشخصية و السحت والحرام والفساد, فالصراع هناك هو في أصله وأساسه صراع بين شعب جائع مظلوم مقهور وسلطة ظالمة ، لا تريد أن ترحم أحداً بل لا تريد أن ترحم نفسها أيضا فهي مستعدة لحرق كل شيء من أجل البقاء والتشبث بالسلطة والتسلط  ، وستحرق نفسها مع حرق الآخرين .

 

رابعا : لقد نصحنا وننصح بأنه لا بد من الاعتبار مما حصل في باقي البلدان من ثورات مباركة ومصير مخزي للحكام ، نعم منذ الأيام الأولى للثورة نبّهنا ونصحنا وقلنا وكتبنا  ...إنه  لتكن الاستجابة سريعة ، بل مباشرة لمطالب الشعب قبل أن تفلت الأمور وتدخل وتتدخل قوى إقليمية ودولية ، فيخرج كل شيء عن السيطرة وسيحترق الجميع ، ولا زلنا نقول : ليستغل الحكام في سوريا كل فرصة تقدم لهم من أجل إيقاف أنهار الدماء النازفة هناك , وليتخلوا عن السلطة حالاً قبل أن تسد وتغلق كل الأبواب ،  إن لم يكن قد أغلق كل شيء إلا النار المحرقة والموت الزؤام .

 

خامسا : المعروف والشائع والغالب أن انصراف لفظ وعنوان  الشيعة إلى الجعفرية الإمامية الإثني عشرية ، وهؤلاء يتميزون ويختلفون جذريا وكليا عن العلويين في الشام ، واقصد  النصيرية أتباع محمد بن نصير النميري ،  وأنا بنفسي  تأكدت وتيقنت من أكثر من مصدر أن أهل الشام أنفسهم يفرّقون بين الشيعة والعلويين ، وقد ذكرت بعض التفصيل عن هذه القضية في بعض أجوبة ما وصلني من أسئلة . 

 

سادسا : عندما نتحدث عن السياسة الانتهازية الطائفية الظالمة ، لا نخص بها طائفة دون أخرى ، بل هي سياسة كل سلطة ظالمة عبر التاريخ سواء كانت السلطة مدعية للتسنن أم التشيع أم العلوية أم غيرها من طوائف أو ملل أو نحل ، فيستغلون اسم الدين والطائفة من أجل إدامة الظلم والطغيان والقبح والفساد .

 

سابعا : لمعرفة التكليف الشرعي والوظيفة العملية ، يجب على كل مكلف مسلم الإطلاع والتأسّي بسيرة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام ) أيام حكومته الراشدة ، وكيفية تصرفه وتعامله مع أعدائه وممن خرج على ولايته الشرعية حتى مع  الخوارج والنواصب ، بل حتى مع قاتله ابن ملجم اللعين ومن اشترك معه في جريمة الاغتيال المشؤومة .

الصرخي الحسني 13 / شوال  /1433

 

http://www.al-hasany.net/News_Details.php?ID=2802

 

 

 

 

 

التعليقات

  1. ساهر العربي علق :

    لبيك يارسول الله لبيك يانبي الرحمة لبيك يارسول الانسانية لبيك نستجيب للنداء لنصرة رسول الله وان المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني وانصاره ومقلدوه وانتفظوا لنصرة رسول الله لما قام به هؤلاء الكفرة بالاساءة لشخص الرسول هاهم انصار الحق انصار الاسلام انصار الرسول الاعظم وهم يستنكرون ويتنظاهرون ويشجبون الفليم القبيح المسيء واللعنة الدائمة على اعداء الاسلام واعداء محمد وال محمد

  2. ساهر العربي علق :

    هذا هو حق الكلام وصدقه هذا هو عين الصواب واصابه الواقع ان كلام ومواقف والبطولات التي تعودنا وانتعشنا بالتنور بها والبصيرة من قبل المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسني . هي على الدوام تصيب الواقع ومجريات الامور فلنحيي هذا المرجع الحقيقي الذي يعيش معنا كل المعاناة ويتعايشها .. اللهم فرج عن الشعب السوري من جور الظالمين امين رب العالمين

  3. محمد المناصر علق :

    هكذا يتكلم علماء الدين وأنصاره : ( إن دعوى كون الصراع في سوريا الشام صراعا شيعيّا سنّيّا فهي دعوى باطلة جزما ، فهي من مخترعات ومختلقات السياسة الباطلة والسياسيين الضالين الظالمين ، سياسة التكفير القاتل من مدّعي التسنن والتشيع معا ، سياسة الانتهاز والانتفاع والمكاسب الشخصية و السحت والحرام والفساد, فالصراع هناك هو في أصله وأساسه صراع بين شعب جائع مظلوم مقهور وسلطة ظالمة ، لا تريد أن ترحم أحداً بل لا تريد أن ترحم نفسها أيضا فهي مستعدة لحرق كل شيء من أجل البقاء والتشبث بالسلطة والتسلط ، وستحرق نفسها مع حرق الآخرين ) .

  4. محمد الخزعلي علق :

    اللهم احفظ السيد العراقي العربي محمود الحسني الصرخي للاسلام والمسلمين كافة في مشارق الارض ومغاربها

  5. الشامي علق :

    هكذا يكون كلام المسلم عندما نتحدث عن السياسة الانتهازية الطائفية الظالمة ، لا نخص بها طائفة دون أخرى ، بل هي سياسة كل سلطة ظالمة عبر التاريخ سواء كانت السلطة مدعية للتسنن أم التشيع أم العلوية أم غيرها من طوائف أو ملل أو نحل ، فيستغلون اسم الدين والطائفة من أجل إدامة الظلم والطغيان والقبح والفساد .

  6. محمد العراقي علق :

    نعم نحن معكم يا احرارسوريا الفداء يااحرار العالم يا من اعطيتم دروس لنا وللاجيال في التضحية والفداء والصبر في طرد وازاحة الكابوس الذي جثم على صدوركم ولعقود طويلة فكان ولا بد من تضحية وشهادة وهذه الشهادة التي يسطرها بقلم من نور الشيخ الصرخي الحسني صاحب المواقف الوطنية فكان السباق في الوقوف مع ابناء شعبة المظلوم ضد الاحتلال وحكومة الاحتلال الصفوية الامريكية فمن بيان فلوجة الخير والمقاومة والى بيان حرمة دم اهل السنة وحرمة انتهاك اعراظهم ومساجدهم وبيوتهم الى الاروع واجمل ماقاله الشيخ الصرخي في الثورة السورية( ومنذ الأيام الأولى لانطلاق ثورة ابنائنا الأعزاء في سوريا الشام قد أيدناها وباركناها ودعونا لدعمها ونصرتها بكل ما يستطاع ؛ لأنها ثورة شعب جائع مقهور مظلوم على سلطة ظالمة متجبرة ، فكيف لا نكون مع المظلوم ضد الظالم ؟ فهل نخرج عن الاسلام ومنهج الرسول الأمين وأهل بيته الأطهار (صلوت الله عليه وعليهم أجمعين) ؟ وهل نخرج من الأخلاق والإنسانية ؟ فحيا الله المواقف الوطنية ونضع يدنا بيد كل وطني غيور

  7. حسن البغدادي علق :

    الحمد الله الذي رزق الامة بهكذا علماء يدافعون عن الحق ويوضحون الطريق الى الهداية
    وامثال هولاء العلماء المرجع العربي العراقي السيد الصرخي الحسني ( دام ظله )
    الذي انار لنا الطريق ووضح لنا التكليف في هذا الوقت الراهن وتشابك الفتن
    فنسال الله ان يبارك لنا بهذا السيد الجليل وينصرة

  8. حسن محمد علي علق :

    موقف مشرف من مرجعية السيد الصرخي اتجاه الشعب السوري المنتفض ضد الطاغيه بشار

  9. اشرف الدليمي علق :

    الله ينصرك ايها المرجع العراقي العربي الصرخي الحسني على هذا البيان الذي وضح العديد من الشبهات التي كانت الشعوب الاسلامية غافله عنها وهي الفتنة والحذر من الفتنة لان هناك جهات منتفعه تريد الفتنه لخدمة مصالحها وانت ايها المرجع الشريف كشفت زيف افعالهم وهدمت مخططاتهم هنيئاً لك ايها المرجع العراقي العربي .

  10. ابراهيم جاسم الواسطي علق :

    هذا ماتعودنا عليه من سنين طويلة ماضية ونعرف عندما يطرح هذا السيد الجليل بيان دائمأ يكون الحل هو الحل المناسب ولايخص فئة دون فئة الكل دائما يخص الكل لايخص فئة دون اخرى فبارك الله بهذا السيد الجليل

  11. ابراهيم جاسم الواسطي علق :

    هذا ماتعودنا عليه من سنين طويلة ماضية ونعرف عندما يطرح هذا السيد الجليل بيان دائمأ يكون الحل هو الحل المناسب ولايخص فئة دون فئة الكل دائما يخص الكل لايخص فئة دون اخرى فبارك الله بهذا السيد الجليل

  12. سلام الفؤادي علق :

    المرجع العربي العراقي السيد الصرخي وضع النقاط على الحروف واعطى الحلول الانجع هكذا هم علماء الدين علمهم وعملهم منفعة الاخرين

  13. حمدي علي البياتي علق :

    بارك الله بالمرجع الصرخي لنصرة المظلومين والمضطهدين في كل بقاع العالم

  14. ابراهيم محمد علق :

    لمثل هذا فليعمل العاملون في بلد ضاعت به الحقوق واصبح المطالب بحقه كالغريب بين ابناء جلدته حفظكم الله ورعاكم ونصركم يا ابناء المرجعية الحقية ونحن معكم قولا وفعلا

  15. د. يوسف الهاشمي علق :

    كلام جميل ليس فيه العصبية وروح الطائفية وكنا نتمنى ان يكون الحال كذلك مع جميع العلماء واهل الحل والعقد لكن مع الاسف غلبت الحمية الجاهلية واصبح من يتهم بشار الاسد بالارهاب من قبل ، اصبح يرى فيه رمزا وراية لابد من الدفاع عنها والتضحية لأجلها وكل ذلك بتدبير ايران ومكرها ويد أقزامها حكام العراق الخونة المخادعين المتلونين اعداء بشار الأمس أصحابه اليوم...

  16. فاضل المهندس علق :

    مواقف تستحق صراحة الثناء والاجلال والاحترام لانها مواقف الشجعان من المرجع الصرخي الحسني الذي طالما قال كلمة الحق الانسانية والاخلاقية لمساندة الشعوب المظلومة والمقهورة من قبل الحكومات المتسلطة والمتجبرة

  17. الاستاذ احمد العراقي علق :

    سبحان الله كم هذا الرجل عراقي وعربي ومؤمن بقضيته ولم يهادن ويداهن الفاسدين .؟؟؟؟؟

  18. د. نزار الجبوري علق :

    إن الواجب الشرعي والأخلاقي يحثنا على معرفة الموقف الشرعي تجاه الثورة السورية الشعبية وقد كنا في نوع من الغفلة وعدم المعرفة والحيرة وكنا بين مؤيد ومعارض للثورة ,,, ولكن وبعد الإطلاع على هذا البيان وهذا الخطاب الذي هو بحق يعتبر نموذجا حيا للفكر القيادي الحقيقي والمشخص الدقيق لأبعاد الثورة وماهيتها وقد كشفت لنا جوهرة هذه الثورة من خلاله فبارك الله بالسيد الصرخي على هذا الفكر وهذا التشخيص وهذا الإدراك العالي

  19. الاستاذ الحقوقي يوسف علق :

    هذا هو المرجع والمفكر والعبقري الاسلامي الذي يعرف كيف يحدد ويعين الواقع ويعطي الحلول لكل مشكله عويصه وله القدره الكاملة والسيطره التامة على كل حادثه تحدث ويعطي النتائج والحلول ويبين الصح من الخطأ

  20. غريب الاوطان علق :

    ان المرجعية الحقة هي التي لاتجامل على حق ولاتستوحشه لقلة سالكيه وهذا وجبها الشرعي لبيان كل ظاهرة في الساحة سواء كانت سياسية او دينية وهذا مالمسمناه من هذا الشخص منذ الاحتلال الى الان فله بصمات واضحة وبيان في القضايا السياسية وبعض الشبهان التي اتخذ من الاسلام غطاء لها وهي تحمل عقائد منحرفة فحياك الله ياابن العراق من ابناء بلدك في المهجر


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل